يرددون ” الوظيفة عبودية”..!

نوفمبر 6, 2009

في

أكثر من محفل/ أكثر من شخص/ أكثر من مرة..

يرددون ” الوظيفة عبودية”..!

ولكي تعتق رقبتك الوظيفية، عليك بـ البزنس ” وهذا كلام جميل”

إذا.. كل الناس يتجهون للـ بزنس ” عشان محد يصر عبد! “

وهل كل بزنس ” لا يحتاج موظفين ..! ”

ويصبح سعادتك  فيما بعد ” مستعبداً لهم !! ”

نعم.. الوظيفة ” ربطه! كرف! هم! “..

وعفوا ليست كل الوظائف بهذه الصورة..! فبعض الوظائف ” أيسر وأمتع”

المشكلة يا سادة في رأس المدير! رأس السوبر فايزر!

المشكلة في ممارساته البغيضة! وبعضهم اللعينه..!

والمشكلة الأكثر إشكالاً في عدم بحثك لوظيفة أخرى!!!!

يا سادة لا تحمّلو الكلمة ” العبودية ” أكثر من واقعها! وهناك أوصاف أفضل من ذلك..

وتذكروا أخيراً..

ربُ الرزق.. كتب لفلان ابن فلانه في التجارة! وكتب لآخر في الوظيفة!!!!!!

يكفي من الهدية….!

أكتوبر 16, 2009

gift-745915

الهدية..

أن يحلق بك من يُحب في سماء الحُب!

حين تصلك هدية في خامسة عصر يوم رمضاني، تشكرهُ .. وتشكرهُ وتستطرب روحك كثيراً ..

تضع الهدية في المقعد الخلفي لسيارتك! ثم تتجه لبرنامج يومك! وحين تنزل من السيارة تتأكد أن جميع الأبواب مغقلة!

في نهاية اليوم، وضعت الكيس بحضني، وحين نويت فتح الهدية.. لم أجد شيئاً بالداخل! ” وين الهدية! كنت شاف كيف غلّفها حبيبي “!

تبحث وتبحث وتظل تبحث بالأمل! وتجد القلق يستوطن كيانك شيئا فشيء ! .. ” يعني انسرقت من السيارة!” كييييييييييييييف ؟!! ومحل كيس الهدية مو سهل!!؟

..

يكفي من الهدية “ابتسامة” من يُحبك ” لحظات  تفضل هديتي”! ألمحها ذات مرة.. فهي غير كل الابتسامات!

بحاجة إلى “جولة” .. !

أكتوبر 15, 2009

9222_100634363287545_100000229456352_14404_8165062_n

في اليومين الماضيين (5-6 أكتوبر) كنت في متعة مسائية في ملتقى شباب أعمال الشرقية، بتنظيم من الغرفة التجارية بالشرقية.. وكان يتقاسم معي ذات المتعة والحماس، رفيقي وحبيبي أحمد النعيم ..

التنظيم، المحاضرات المسائية، معرض المنشآت الصغيرة، كثيراً ما شدتنا سوياً! ولا زالت لوحاتها تعيد رسم نفسها في الرأس!

أن تتجول في المنشآت الصغيرة، وتلتقى بملاكها في المعرض كـ ProMarketing، ومؤسسة المواهب الوطنية، Highsky، وموقع مستعمل، English Cafe، شيءٌ جميل!

لكن حين أن يأتي سعود الحربي” مالك مؤسسة جولة” ويتجول بك في دهاليز أحداث جولاته، فذلك شيءُ أعمقُ جمالا..!

bsi

سعود الذي أسس مؤسسة سياحة، تستهدف الأماكن الأثرية في المدينة المنورة! بدأ مشروعه بـسُلفه بـ 70,000 ريال، حيث نسّق مع شركة نقل، لنقل المهتمين لتلك للمناطق التاريخية النبوية والعثمانية! لكن البداية الأولى للمشروع كانت عكس المتوقع! فالسعوديين يفضلّون الليموزين عن باصات سعود الحربي! وزوار المدينة الأجانب نسقّت لهم شركات العمرة والحج مُسبقا .. ومجاناً!

التحدي الأول الذي فاجأ سعود، قرر بعد تفكير أن يواجهه باستهداف العوائل الخليجية وبـ جُمس الوالده! وسارت الأمور جميلة كما يُحب، لكن حين بدأت الدارسة، وأصبحت المدينة خالية من السياح أطل على سعود التحدي الثاني!

لكن ذلك لم يمنع فريق سعود بتفكير أفضل وتوسيع خيارات الفئات المستهدفة! فأصبحت الجهات التعليمية كالمدارس هي المستهدف، زاد الطلب على الرحلات! فرفع سعود رأس المال إلى مليونين ريال “بتمويل خارجي” أصبح الناس يطلبون رحلات استكشافية، بحرية، برية! فأنصت فريق سعود كثيراً لطلبات الناس، فوسّع من نشاطه! الآن وبعد سُلفه بـ سبعين ألف، وجُمس الوالده، وتمويل بملونين ريال، أصبحت أرباح     ” جولة للسياحة” بـ 8 مليـــــــون ريال! والوالده أحد الملاك!

مؤسسة جولة الآن لديها 17 مُرشد سياحي سعودي! مؤهلين من قبل للجنة العليا للسياحة في السعودية..

الملتقى صورة لجمال التجارة السعودية الشابة! وصور للتحدي، والإنجاز، والإبداع ، والريادة .. !

الملتقى صوت هادئ لثقافة العمل التجاري الصغيرة.. وشرارة قد تحدث بركاناً في كيان الزائر !

* الوردبرس يعاني من مشاكل تقنية هذه الأيام! لذلك جاءت التدوينة متأخرة!

تعتقد عندهم ذوق .. ؟!

سبتمبر 30, 2009

mle0010l

سيتنرفز ذوقك كثيراً عندما تكون في مكان عام! ويتحدث شخصُ ما بجواله، بطريقة تجعل عشرة بجانبه يشتركون قسراً في المكالمة! وتظل حينها تبحث عن مفهوم الذوق في قاموس حياته! والذوق العام عموماً !

أن تسير في “واجهة الدمام البحرية” أو إن شئت واجهة الخبر! فيحاذيك شخصُ ماً يفاجئك بصوت عالي يخرج من جواله ليزعج سمعك! فالأخ اللطيف صاحب الذوق المرهف! والحس الرومنسي! يستمع لأغنية من جواله! وواجب على عشرة من الأشهاد أن يشهدوا بذلك!

الألم أن يجبرك أن تسمع ما يسمع! ويتمدد الألم حتى يحاذيك شخصُ آخر بنفس الصورة السابقة! وثالث ورابع! حتى أصحبت موضة! وتطور الألم إلى أن رأيت أحدهم بـ لاب توب ـه ويرفع وينزّل على الصوت!

بالمناسبة فالأول: سعودي! والثاني مصري! ومساء الجمعة تشوف ثالث هندي! فهذه الحالة ليست معلقة بجنسية أو عُمر أو حتى جنس!

سحُقا للذوق المريض! الذي عبر الدول كانفلونزا الخنازير! حتى المطوع لو شفته في الكورنيش مشغّل نشيد رمضان للعفاسي من جواله، بتنرفز أكثر وأكثر!

الله يشفيهم يا رب ..

ما فاتك شيء !

أغسطس 24, 2009

 

تكثر في شهر رمضان البرامج الدينية المميزة، نحتار نتابع مين؟ ونخلي مين؟! وأيش الأوقات الي تناسبنا..؟! ” وهذي أهم نقطة : (

اليوتيوب أحد الحلول إنه ما يفوّت عليك شيء! ” مثلاً خواطر الشقيري بعد الساعة 12 ليلاً موجودة في اليوتيوب! لكن مو لكل البرامج الدينية! 

الحلو إني اكتشفت منتدى رائع جداً يحل هذي المشلكة!

مو بس تلاقى الحلقة كاملة! لأ، الحلقة موجودة صوتياً! ونصياً، ومناقشات على الحلقة نفسها!

كل التقدير والتحايا لمنتديات شبكة الإقلاع! وكل التحايا لأفرقة العمل المشاركة لذلك!

وهذي البرامج الي تهّمني كثيراً في رمضان :

 Awadei

 

بيني وبينكم | د.محمد العوضي

 

Swaidan

 

علمتني الحياة | د.طارق السويدان

 

Sheqari

 

خواطر شاب 5 | أ.أحمد الشقيري

.. 

برامج أخرى قد تبحث عنها!

 

                                                وما فاتك شيء .. ! 

رمادي .. لا أبيض .. ولا أسود !

يوليو 29, 2009

 

radse mall

يعتقد البعض أن أفعال الناس يا أبيض ” للخير فقط” ، أو أسود ” للشر فقط” وأنّ المنطقة الرمادية جزيرة لا وجود لها في بحر أعمال الناس .. !

عدم اقتناعي بهذه الرؤية، وما مزقّها كثيراً بداخلي ! ما رأيته أثناء تواجدي هذا الأسبوع في مدينة جدة ” في الردسي مول تحديداً ” ..!

فعند أحد المحلات صاحبة” الماركة العالمية المشهورة” كنت أقف مع أحدهم ، وببساطة أهل جدة : خويي في عملية تشبيكية مع زبونه ! ” يعني الأخ يحاول يبني علاقة جديدة مع بنت ” ، ثواني وانتهت العملية بنجاح!

بعد ساعة إلا ربع تقريباً أثناء خروجي من مصلى المجمع! كان الشاب يسير معي أيضا!  

الله يهدي الولد والبنت يفتح على قلوبهم وعقلهم للخير يا رب ..

أتمنى أن يقتنع الناس أنّ اللون الرمادي لون أساسي كالأبيض والأسود في الحياة!  

لا يا شيخ !

يوليو 24, 2009

خطب بنا فضيلة الشيخ الدكتور عن إصلاح العالم الإسلامي! وأنّ قتل المسلمين أصبح متعة العصر، وحين انتهاءه من مقدمة الخطبة، انتقل إلى حلول إشكالية العالم الإسلامي في تخلفه العام وهوانه! واكتفى الدكتور الشيخ بحلين لا غير!

فيرى أن الحل الأول: تدين عموم المسلمين وعودتهم إلى ربهم ( وهذا جميل )

والحل الثاني : التفاؤل في إصلاح العالم الإسلامي وترك التشاؤم ( وكذلك هذا جميل ) ثم دعا للإسلام والمسلمين وأقام الصلاة ! والخطبة القادمة موضوع جديد إن شاء الله !  

وقت إقامت الصلاة دارت برأسي أفكار كثيرة ! معقولة يا شيخ تختصر حل تخلف العالم الإسلامي وهوانه في حلين بس ! وبمدة لا تقل عن 25 دقيقة!

ليس لدي أنا وصفة سريعة التحضير حتى أحل كذلك مشكلة العالم الإسلامي! ولكن أعتقد أن عدم الالتفات إلى مجموعة جوانب مكملة لجانب ” التدين والتفاؤل ” مشكلة إضافية لمجموعة مشاكلنا!  فجانب :  ” التعليم والمعرفة، والسياسية والاقتصاد، والعدل والإعلام  ” ! أعتقد أنها جوانب مكلمّة لما تحدث بها الشيخ ، وكل جانب يحتاج إلى تفصيل علمي عميق!

فهد الدعجاني خارج إطار الصورة !

يوليو 22, 2009

5331_116306308024_514323024_2126208_5690527_n

احتفل نادي الأستديو الفوتغرافي مساء أمس الثلاثاء بفوز عضو النادي فهد الدعجاني في المركز الثالث في مسابقة Igoogle    العالمية.

 

والجميل أن نادي الأستديو ألتقط فرصة فوز الدعجاني بأن يكّرمه ، وليأخذنا الدعجاني بعدسته ” المايكرو “إلى ما لم تلتقطه العين ، وأخفت السحاب جماله !

لكن الأجمل عندما تحدث الأستاذ فهد خارج إطار صورته الفائزة! فتنصل كثيراً من الأنا! وأمطرنا بأفكاره وتوجيهاته وشدّني كثيراً بقيمه الرائعة!

الجائزة ليست لفهد الدعجاني ! الجائز لفريق العمل ومن شاركنا في الفوز !

لا أحب العمل لوحدي! فالعمل من خلال فريق عمل أمتع ، فكان إعلامي الفريق الصديق عاصم الغامدي ، فمهمته نشر خبر مشاركة الدعجاني بالمسابقة في الإنترنت من خلال الفيس بوك والمنتديات وغيرهم ، والتواصل مع الإعلام المقروء كالصحف ، والمرئي كقناة دليل والإخبارية ! وأيضا كان لدي مجموعة أصدقاء مستشارين كطراد القحطاني وغيرهم !

وكشف عن أبرز من سانده خلال الفترة الماضية وشكر كلٌ بإسمه ! كـ سعد العفالق ، ومحمد المؤمن ، وأحمد الحميد .. !

ليش ما نكشف نجاحنا في نقطة معينة جديدة للآخرين!

جمال النجاح ليس باختزال الفكرة في رؤوسنا! وتحفظّنا عليها ! النجاح بنقلها إلى الآخرين من دون أي خوف من تقدم الآخرين على مستوانا !

الصورة الجمالية ليست فقط خارج السعودية ! فمن أراد أن يصل سيصل إن شاء الله !

صورتي الفائزة التقطتها من جامعة البترول! وكثير من صوري من بحر مدينة الخفجي ! فالجمال لا يُحتَكر في بقعة معينة دائماً !

منّ سيشارك في مسابقة عالمية ، ليستفد من إمكانيته في تسهيل سفره!

 فجامعة البترول سهلّت علي كثيراً في استخراج الفيزا في وقت قياسي ! وأول مكان زرته عند وصولي للندن كان للقنصل السعودي هناك ، وأيضا سهّل علينا بعض الأمور ، ومهم جداً قراءة شروط المسابقة، فمعرفة وش لك ؟ وش عليك ! سيسعدك كثيراً !

 

الدعاء وأجمل الأمنيات والتحايا للأستاذ فهد في خططه المستقبلية في فن التصوير الفوتغرافي .. الله يوفقك حبيبي ، ويبارك فيك ، ويحظفك في حياتك : )

 

خارج التغطية !

نادي الإستديو الفوتغرافي أراه نموذج رائع جداً في عضوية أعضاءه !

فالنادي يستقبل مع يهوى التصوير ! من دون أي تحديد للعمر! والمرحلة! والمنطقة! والجنسية! والطائفة! فالكل يجتمع  لتطوير مهاراته ولمساته الفوتغرافية من دون الإلتفاته لشيء آخر !

أجّل التحايا للأستاذين محمد الأنصاري وطراد القحطاني وكل من قاسمهم الشأن !

*عن الصورة: من اليمين فهد الدعجاني ، ومحمد المؤمن | تصوير يوسف الحمودي.

 

 

 

ما في موجود .. !

يوليو 18, 2009

logo

اتصلت صباح اليوم على 905 أبغى رقم شركة إعلامية بالرياض ، رد علي الموظف السعودي بصوت ناعم ! ، و خطأ إني ما حفظت اسمه ! قلت له إسم الشركة ، شوي اختفى صوته ! واتضح بعدها إن الأخ كان يتثاؤب ! بحث على إسم الشركة ، لكن ما لقى شيء ، قلت له طيب ، ممكن تشوف لي اسم الشارع ، رد علي : ما في موجود وشكراً على اتصالك !

ودي أعرف مافي موجود هذي من أي لهجة عامية سعودية جابها ؟! لأ ، ومباشرة قالي شكراً على اتصالك ! يعني ما في أي لباقة وذوق يسئل تبي رقم ثاني ؟! أو عفواً ما قدرت أخدمك !

للأسف أتضح لي في أكثر من موقف إن السعودي “مو كلهم ” لما ينحط في وظيفة لا زال يعتقد إن الشغله حبيه وما لها أي ذوق ورسمية وإطار عمل معين .. !

هي مجرد فكرة بس توصل لهذا النوع ” إن العمل له إطاره الخاص ” ونكون بخير !

بس المرة الجاية ما أعتقد بفّوت اسم الموظف ! لأن من حقي وحق أي عميل إن يعترض على أسلوب الموظف ! ويتعدّل سلوك الأخ !  


Follow

Get every new post delivered to your Inbox.